facebooktwitter
AR
EN

نقاش حول العدالة الانتقالية في الاعلام

الأربعاء 21 / أيار / مايو / 2014

   

عقدت منظمة اليوم التالي لقاءً حضره لفيف من الصحفيين السوريين العاملين في مؤسسات إعلامية تنشر في الداخل السوري لمناقشة المسائل المتعلقة بعملية الانتقال في سوريا. وكان بين الحاضرين ممثلون عن صحف وإذاعات ومحطات تلفزيونية ومواقع إلكترونية. وناقش الحاضرون كيفية تغطية وسائل الإعلام لقضايا الانتقال بما في ذلم العدالة الانتقالية وسيادة القانون وحماية المدنيين وإصلاح القطاع الأمني وغيرها. وحدد المناقشون التحديات التي تعترض عملهم في عرض هذه القضايا داخل سوريا، واقترحوا حلولا لمعالجة هذه التحديات. إن منظمة اليوم التالي تعتقد بأهمية نشر الوعي حول سيادة القانون والعدالة الانتقالية من أجل تعزيز الاستقرار وتخفيف الفوضى في المرحلة الانتقالية. ولا شك في أن وسائل الإعلام تلعب دورا أساسيا في نشر المعلومات وتساعد في التأسيس لرؤية مشتركة لمستقبل سوريا.